كتابات

الدكتور باراس بالمحكمة الإدارية وجهاً لوجهه مع لوبي الفساد.

 

عادل الحنشي.

مثلَ اليوم الأحد الدكتور
أحمد عقيل باراس مدير عام مديرية دار سعد أمام المحكمه الإدارية بعدن ،بموجب الدعوة التي تقدم المتنفذ الشمالي المدعو أحمد مقبل أحمد المقبلي.

باراس يقف شامخاً أمام المحكمة وجهاً لوجه في مواجهة لوبي الفساد وهوامير الأراضي ،وهو الطريق الذي أختاره الدكتور باراس،منذُ توليه زمام الأُمور بمديرية دار سعد .

باراس يخوض معركة شرسة لإعادة فتح الشارع العام الذي يربط دار سعد بالشيخ عُثمان ،وذلك بحسب وحدة الجوار المعتمدة والذي ظل مغلقاً مايزيد عن 27 عاماً،

ويتحجج المتنفذ الشمالي المقبلي بأن لديه ملكية خاصة للشارع العام وللأرض البالغة مساحتها تسعون فدان تمَ البسط عليها عام 1994 بعد الغزو الشمالي البربري للجنوب ،

نعود الى هذا الرجل الشريف الدكتور أحمد عقيل باراس الذي يقف اليوم أمام المحكمه لإعادة أول شارع عدني جنوبي من ايدي العابثين والناهبين والمتنفذين الشماليين الذي عاثوا فساداً وأثخنوا الجراح بالعاصمة الجنوبيو عدن ونهبوا الشوراع والحدائق والمتنفسات في مسلسل دراماتيكي مستمر لأكثر من 27 عاماً مضت .

هاهو الرجل الوطني الجسور الدكتور باراس في أول خطواته في إستعادة الحق الجنوبي لأهله الحقيقين ، وإستعادة الوجه المشرق لدرة المدائن إنها العاصمه عدن الذي لحق بها الظلم والنهب حتى كادت أن تفقد ملامحها بسبب هوامير الفساد ولصوص الأراضي ،

باراس سر بخطوات واثقة للأمام ، خلفك كل أبناء العاصمة عدن وكل أبناء الجنوب الأحرار والشرفاء،

ثق يادكتور إنها ليس، معركتك وحدك إنها معركة
كل الوطنيين الغيورين على عاصمتنا الحبيبة عدنً

ختاماً أدعو قيادة السلطة المحلية بالعاصمة عدن ممثلة بمحافظها البطل أحمد حامد لملس ،

وأوجه دعوتي لقيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي ً

وكافة القيادات العسكريه والأمنية وكل الأحرار والشرفاء للوقوف مع الدكتور باراس ودعم جهوده والذي أتمنئ أن يكون باراس نموذجاً يقتدي به الآخرون مدراء عموم مديريات العاصمة عدن ،

تحيه لك بحجم السماء الدكتور أحمد عقيل باراس
وسدد الله خطاك على طريق الخير والصلاح.

إغلاق
إغلاق