أخبار نقابيةساخن

الاتحادالعام لنقابات عمال الجنوب يدعو الحكومة لتحسين الخدمات ورفع رواتب العمال وإنقاذ العملة المحلية.

 

النقابي الجنوبي / خاص

عقد في يومنا هذا الثلاثاء الموافق 2021/10/12 بمقر الاتحاد العام في المعلأ الاجتماع الذي كرس لمناقشة أوضاع العمال والحالة المعيشية الثي وصل إليها العامل الجنوبي…

وفي بداية الاجتماع الذي تم افتتاحه من قبل رئيس الاتحاد العام سامي خيران بالوقوف لقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الحادث الاجرام الذي تعرض له محافظ العاصمة عدن ووزير الزراعة والري والثروة السمكية.

وبعد ذلك رحب الرئيس خيران بالحاضرين ثم فتح باب النقاش والمتمحور على الحالة المعيشية والوضع الذي يعانيه العمال بشكل عام في الوطن الجنوبي من جراء تدهور العملة المحلية والارتفاع الجنوني للسلع والمواد الغذائية في السوق المحلية…

فطرحت الرؤى والافكار وكان نقاشاً مستفيضاً من قبل أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام لنقابات عمال الجنوب وخرج الإجتماع الآتي :

توجيه خطاب رسمي الى رئيس حكومة المناصفة الدكتور معين عبدالملك ، وكذا تحديد موعد ولقاء بين الحكومة كطرف والاتحاد العام لنقابات عمال الجنوب كطرف آخر يمثل العمال على أن يتم طرح كل مطالب العمال المكتسبة والمحتسبة والوضع المعيشي القاهر والمزري الذي وصل إليه وضع العمال ، واوصى الإجتماع الحكومة والتحالف الراعيان للوطن للقيام بالمهام والواجب الذي أتوا من أجله وهو تحسين الخدمات ورفع الرواتب وانقاذ العملة المحلية من التدهور…

وتم تحديد اهم المطالب العمالية التي سوف تعرض وتطرح على رئيس حكومة المناصفة للاخذ بها وتلبيتها دون تأخير والتي يتم إيصالها إلى الحكومة والمتمثلة بالاتي :

_ هيكل أجور جديد وفقاً وبما يتناسب مع ارتفاع الصرف المحلي امام العملات الاجنبية لتحسين الحياة المعيشية للعمال…
_ المطالبة برفع العلاوة السنوية…
_ رفع غلا المعيشة وطبيعة العمل والموقوفة لسنوات.

إغلاق
إغلاق