المقالاتكتابات

استهداف د.خالد القاسمي جزء من استهداف أوسع

 

انتشرت خلال الاسبوعين الماضيين حملة في وسائل التواصل بمعرفات جنوبية وبعضها الجنوبيين يسبحون بحمد الاحتلال الاخوانجي تستهدف الباحث والمحلل السياسي الكبير الدكتور خالد محمد القاسمي وهي جزء من حملة تستهدف دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

أن استهداف الدكتور خالد الذي يعد من كبار المثقفين الخليجيين السباقين بتأييد مطالب شعب الجنوب منذ انطلاق حراكه الجنوبي السلمي عام2007م أن شعب الجنوب العربي لم يتعود الجحود ومقابلة الحسنة بالسيئة فهذه الصفة ولله الحمد ليست فيه والدكتور خالد محمد القاسمي قال كلمة حق وصدق مبكرة عزة على الكثيرين أن يقولونها فقالها أن شعب الجنوب من حقه اختيار مركزه السياسي بمحض إرادته ورغبته إن أراد أعادت صياغة عقد جديد للوحدة يزيل عنه الظلم والجور الذي الحقتهما به قوى 7/7/94.

 

أو حقه باختيار أستعادت دولته المستقلة التي دخلت في شراكة وحدوية في نطاق تجارب العرب الوحدوية وفشلت هذه الوحدة ومن حق شعب الجنوب أن يستعيد استقلاله وسيادته ودولته بنظام حكم اتحادي رشيد واستهداف دولة الإمارات العربية المتحدة التي شاركت بأبنائها في تحرير عدن خلال الغزو الحوفاشي 2015 واختلط دم الاماراتي مع دم الجنوبي على ثرى الجنوب الطاهرة عمل يستحق الشكر وشعب الجنوب بكل يقين يثمنه عاليا ويشكر عليه دولة الامارات وشعبها البطل وقيادتها الحكيمة.. وعاش بو خالد وشعب الإمارات ..والخزي والعار لكل خائن لوطنه تحت أية حجة وذريعة.

 

الباحث/ علي محمد السليماني

إغلاق
إغلاق