أخبار و تقارير

محافظ عدن يوجه مديري المديريات بمراقبة عملية بيع اللحوم وإغلاق المحلات المخالفة.

 

النقابي الجنوبي/متابعات.

أفادت مصادر مطلعة في السلطة المحلية في العاصمة الجنوبية عدن بأن تعميما صدر من عمليات المحافظة لمديري عموم المديريات بالنزول الميداني وتوجيه مديري مكاتب الصناعة والتجارة في المديريات بالإشراف المباشر على بيع اللحوم، وضبط المحلات المخالفة للتسعيرة التي وضعتها مؤسسة المسالخ واللحوم وحددت سعر الكيلو اللحم البلدي من الأغنام بـ 7000 ريال يمني. 

 

وأوضحت المصادر أن التوجيهات شددت على ضرورة توفير الامكانيات المطلوبة لعملية الإشراف والرقابة للجهات المختصة، وكذا توجيه مراكز وأقسام الشرط بتسهيل أعمال اللجان المكلفة بالنزول وضبط المحلات المخالفة وإغلاقها تمهيدا لسحب تراخيص مزاولة المهنة الخاصة بها.

 

وكانت بعض محلات بيع اللحوم، قد استغلت الطلب المتزايد على اللحوم خلال شهر رمضان وقرب عيد الفطر المبارك، لرفع الأسعار، دون مراعاة للظروف المعيشية للمواطن، في ظل غياب تام لدور مكتب الصناعة عدن وفروعها في المديريات. 

 

تجدر الإشارة إلى أن مكتب الصناعة والتجارة في العاصمة عدن شبة مغيب عن دوره في مراقبة الأسعار وضبط المخالفين الذي يمارسون عمليات الاستنزاف على حساب المواطن.

 

كما يأتي ذلك أيضا في ظل غياب جمعية حماية المستهلك المجتمعية، التي كانت تمارس دورا رقابيا مكملا لدور مكتب الصناعة والتجارة، ما يستعدي على قيادة المحافظة إعادة النظر في قيادة مكتب الصناعة الحالية على مستوى المحافظة التي اثبتت ضعفها وقصورها وتكليف قيادة جديدة تستطيع حماية الأمن الغذائي للمستهلك وضبط المخالفين.

إغلاق
إغلاق