كتابات

ثلاث خطوات نفذها عيدروس الزبيدي_جميعها تعد في منظور السياسة الدولية فك إرتباط غير معلن للجنوب عن الشمال_

فضل القطيبي

ثلاث خطوات نفذها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي مطلع الأسبوع الجاري، وجميعها تعد في منظور السياسة الدولية فك إرتباط غير معلن للجنوب عن الشمال، وإستعادة فعلية لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، وما تبقى من إعلان لبيان عودة الدولة الجنوبية والتقدم بطلب استعادة مقعد الجنوب في الأمم المتحدة إجراءات سياسة تنفيذها مسألة وقت لا أكثر.

*الاولى:*
رفع علم جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية من قبل قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي على صارية القصر الرئاسي الرسمي في العاصمة الجنوبية عدن يوم الثلاثاء الفائت، إعلان عملي باستعادة دولة الجنوب.

*الثانية:*
إعلان اللواء عيدوس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي يوم الرابع من شهر مايو عيد وطني جنوبي وإجازة رسمية، تأكيد على بدأ الانتقالي مرحلة إدارة الجنوب رسميا وإصدار القرارات الرسمية والوطنية الهامة.

*الثالثة:*
تأكيد اللواء الزبيدي في كلمته بحفل ذكرى التفويض الشعبي الجنوبي للمجلس الانتقالي، على الإيفاء بمطلب شعب الجنوب بإستعادة الدولة الجنوبية وإنهاء سنوات الوحدة المريرة التي دمر فيها الشمال كل مقومات الحياة الكريمة في الجنوب وشن خلالها على الجنوبيين حروب عسكرية غادرة وظالمة قتلت الالاف من المواطنين الجنوبيين، هو بمثابة البيان الصريح بفرض الإرادة الجنوبية على أرض الجنوب.

إغلاق
إغلاق