أخبار نقابية

تعرف على تفاصيل تهديدات رئيس نقابة الكهرباء بالعاصمة عدن باعلان الحرب السلمية على قيادة الوزارة .

 

النقابي الجنوبي/خاص

اعلن أنيس معوضة الردفاني رئيس النقابة العامة لكهرباء العاصمة الجنوبية عدن الدعوة لاجتماع المكتب التنفيذي يوم السبت القادم الموافق 10 ابريل 2021م وذلك لاتخاذ الإجراءات الاستئنافية للإضراب الشامل والذي سيصل الى اعلى ذروته وقمته.

وقال الردفاني في منشور له على صفحته القيس بوك ان التصعيد القادم سيوجه لوقف الفساد والاستعباد والظلم الذي طال الموظفين.

وحمل انيس معوضة عواقب ونتائج مايحدث قيادة الوزارة ،ومن وقع ووجه وايدالتوجيهات والتوقيعات الخاصة بالمتعاقدين واكد إنها موجودة لديه لادانتهم.

وجاء في منشوره تحت عنوان (اي ظلم بحق عمالنا) مبتدا بتساؤل هل يعلم موظفوا ومتعاقدوا كهرباء عدن ان متعاقدون ديوان وزارة الكهرباء والطاقة يستلمون راتب بحسب الشهادة مع الزيادة 30بالمائة ،وطبيعة عمل وبدل الخطورة وهم في مكاتب مكيفة وامتيازات اخرى وعناية خاصة بهم.

مشيرا الى ان هناك تعميما بعدم التوظيف ومع هذا فانهم يقومون بالتوظيف.

موضحا بان عمال كهرباء عدن يستلمون راتب 30000 الف ريال خاضعة للضريبة لتصبح 27000 الف ريال.

وتابع انيس معوضة بالقول : عمالنا يعملون في الميادين وفي النهار والليل وفوق الشبكة والاعمدة والابراج والمحولات والكيبلات وفي صيانة المولدات والتوربينات وبذلك معرضون للمخاطر بشتى انواعها فمنهم من توفى ومنهم من جرح وأصيب وهكذا لم يتم تقديم له دعم بل العوض على ألله.

وافاد بان الجريمة الكبرى ان متعاقدين ديوان الوزارة يستلمون بدل خطورة (12000) الف ريال ،ليذهب متساءلا من الذي اقرها لهم واعتمدها لهم ،مستنكرا بان عمال الكهرباء العاصمة عدن الاساسين والذي تقدر خدمتهم 35 سنة يستلمون بدل خطورة “650” ريال فقط.

واصفا الممارسات بالظالمة والمستعبدة لموظفي المؤسسة بل عده استهتارا وتميزا لابناء المسؤولين عن ابناء الطبقة العاملة الكادحة.

داعيا الى اشعال رصاصة الحرب السلمية بها يتم قلع واجتثاث المسؤولين ألذين ميزون ابناءهم على حساب الطبقة العاملة في الميادين

إغلاق
إغلاق